التعليم الثانوي

كل مايتعلق بمهنة التعليم والتدريس


    الوحدة الثانية: الوضعية 01: الولايات المتحدة الامريكية قوى عظمى

    شاطر
    avatar
    bellir

    عدد الرسائل : 146
    تاريخ التسجيل : 05/03/2009

    الوحدة الثانية: الوضعية 01: الولايات المتحدة الامريكية قوى عظمى

    مُساهمة  bellir في الجمعة مارس 13, 2009 7:43 am

    بطاقة تقنية للو م أ
    استقلت وم ا في 04/07/1776عن المملكة المتحدة.عاصمتها واشنطن اللغة الانجليزية /العملة الدولار المساحة 9.3 مليون كم2/عدد السكان 302 مليون نسمة/ الكثافة 33ن/كم2/نسبة النمو السكاني0.5% نسبة الأمية 5/ أمد الحياة 77.8/الدخل الوطني الخام 13200 مليار د الدخل الفردي43000د .الصادرات1024 مليار د/ الوردات1869 /مؤشر التنمية 0.9
    حيوية الوسط الطبيعي والبشري
    موقع متميز وطول الشريط الساحلي /سعة المساحة/وفرة وتنوع السهول/ خصوبة التربة وتنوع المناخ /وفرة الموارد السطحية والباطنية2/تنوع الأجناس/ سعة السوق الاستهلاكية 302.5 2007 م ن /وفرة اليد العاملة.
    أهم الأقاليم الاقتصادية (الزراعية والصناعية ) في الو.م.أ:
    1 --- الأقاليم الزراعية :
    الإقليم الشمالي الشرقي : تمارس فيه زراعة الخضر والفواكه وتربية الأبقار ، إذ يعرف بنطاق الألبان ،إذ يمتد من البحيرات العظمى إلى تجمع المدن الكبرى ميغالوبوليس ( واشنطن، نيويورك، فيلادلفيا، بلتمور)
    إقليم السهول الوسطى : ينحصر بين نهري الميسوري و الاوهايو على شكل هلال واسع حول البحيرات الكبرى ، ويعد أكبر وأوسع منطقة لزراعة الذرى في العالم الأمر الذي جعل منها منطقة ممتازة لتربية الحيوانات .
    أما القمح فيتمركز في المناطق الغربية وهو يمتد من الحدود الكندية شمالا إلى ولاية أوكلاهوما جنوبا وهو ينقسم إلى نوعين: قمح ربيعي وقمح شتوي .
    بجانب ذلك توجد محاصيل زراعية جديدة كالشمندر السكري والصوجا والبطاطا .
    الإقليم الجنوبي : ظل الجنوب لفترة زمنية طويلة يعرف بمملكة القطن إلى غاية الحرب العالمية الثانية ، حيث تناقصت المساحات المزروعة قطنا لفائدة زراعة الفول السوداني والتبغ والصوجا .... أما على سواحل الخليج فتمتد حقول الأرز وقصب السكر
    الإقليم الغربي : تنتشر بت تربية الأبقار والأغنام وفي نطاق ضيق الذرة والقمح ، بينما إلى الجنوب اشتهرت كاليفورنيا كأكبر منتج ومصدر للفواكه والحمضيات في العالم.
    2 --- الأقاليم الصناعية:
    الإقليم الشمالي الشرقي: يقدر إنتاجه الصناعي ب50% من الإنتاج العالمي و80% من الإنتاج الصناعي الأمريكي وهذا يعود إلى العامل التاريخي ووفرة المواد الأولية واليد العاملة المؤهلة والمختصة وكثافة شبكة طرق المواصلات: ويضم عدة مناطق هامة هي:
    منطقة نيوانجلند : تحتوي على صناعات هامة كالنسيج والصناعة الميكانيك والأجهزة الالكترونية وأهم مدنه مدينة بوسطن.
    منطقة تجمع المدن الكبرى (ميغالوبوليس) تمتد من بوسطن إلى واشنطن على مسافة 750كلم ، وتضم ربع (4/1) الصناعة الأمريكية ، أهم صناعاتها : التعدين، تكرير البترول، صناعة الطائرات، السفن، وتركيب السيارات، أهم مدنه: نيويورك، فيلادلفيا، بلتمور.
    منطقة البحيرات الكبرى : تمثل طريق مائي هام يساعد على النقل، وتوفرها على المواد الأولية ، وتنتشر به صناعة الحديد والصلب وصناعة السيارات والمنسوجات ،أهم مدنه : بوفالو، بيترزبورغ، كما توجد به أعظم الشركات الأمريكية مثل شركتي جنرال موتورز وفورد وعاصمة السيارات الأمريكية مدينة ديترويت.
    الإقليم الجنوبي:ينقسم إلى منطقتين:
    1 - الجنوب القديم : يتوفر على مواد أولية هامة مثل القطن والفحم، ومن أهم مدنه مدينة أطلنطا التي تتميز بإنتاج المنسوجات القطنية والصناعية ثم مدينة بيرمنغهام التي تتميز بصناعة الفولاذ والألمنيوم .
    2 - الجنوب الجديد : يمتد على طول ساحل خليج المكسيك غني بالمواد الأولية ( البترول، الغاز الطبيعي، المعادن ) والذي يعد أهم منطقة بترولية في الو.م.أ ، أهم مدنه مدينة دلاس ( الملابس الجاهزة ، معدات التنقيب ، الأجهزة الالكترونية ) ثم مدينة هوستن والتي تملك أكبر الموانئ العالمية بالإضافة إلى ذلك يوجد بهذا الإقليم مركز البحوث العلمية الفضائية.
    الإقليم الغربي: هو إقليم حديث التصنيع غني بالمعادن المتنوعة مما أدى إلى تطوره فبرزت مدن صناعية هامة مثل كاليفورنيا التي تنتج40 م/طن من الرصاص و3/2 الطاقة الكهربائية في الو.م.أ والصناعة الحربية والكيميائية و الالكترونية قرب سان فرانسيسكو (حوض السيلكون ) والسيارات في سان فرانسيسكو ولوس أنجلوس وصناعة الألمنيوم والطائرات في مدينة سياتل .
    الحليب ومشتقاته بالإضافة إلى المواد الأولية الزراعية والموارد المعدنية التي تتركز في هذه المنطقة جعلها تقدم موارد هامة للصناعة مثل الفحم الحجري والحديد ...كما يستقطب هذا الإقليم 80% من الصناعة الأمريكية واهم الصناعات الموجودة به صناعة الحديد والصلب قرب مناجم الحديد في بترسبورغ ودولوث وكليفلاند وهوستن وفيلادلفيا و لوس أنجلس بالإضافة إلى صناعة السيارات حيث تمتلك أكبر حظيرة للسيارات وأكثرها تنوعا في العالم ، إلى جانب صناعة السفن والصناعة النسيجية .....ومنه فإن شرق الولايات المتحدة الأمريكية يمثل مركز الثقل الصناعي.
    وقد أدى اتساع السوق الداخلية وهي ذات استهلاك واسع إلى تنشط عملية التبادل التجاري الداخلي بين شرق الولايات المتحدة وباقي المناطق الداخلية ( التجارة الداخلية) وسد الحاجيات الاستهلاكية ل 264 مليون أمريكي
    كما أن امتداد الواجهة البحرية الأطلسية في الولايا ت المتحدة الأمريكية شرقا وفر ثروة سمكية هامة ومتنوعة وساعدت على الاتصال بالعالم الخارجي (أوربا أسيا إفريقيا) بالإضافة إلى كثرة الخلجان والرؤوس ساعد على إقامة موانئ مثالية جاورتها مرا فيء كبيرة تتميز بالتنظيم والتجهيز والعمق والتخصص أهمها ميناء نيويورك وبلتمور وهو ماساهم في رواج التجارة حيث تساهم الو.م.أ في التجارة الخارجية من خلال تنوع صادراتها وضخامتها ب70% وتتمثل أهم صادراتها في المنتجات التي تتطلب تكنولوجيا عالية مثل الطائرات والأسلحة والعقول الالكترونية ومواد التجهيز ...وقد بلغت قيمتها حوالي 782 مليار دولار سنة 2000 بالإضافة إلى الواردات والتي بلغت قيمتها حوالي 1258 مليار دولار ففي نفس السنة وتتمثل في المواد الأولية 52% السيارات وبعض المواد الاستهلاكية .
    كما عملت الولايات المتحدة على توسيع وتحرير حركة التبادل التجاري مع البلدان المجاورة ( كندا والمكسيك ) من خلال إنشاء منطقة للتبادل التجاري الحر لأمريكا الشمالية على شكل تكتل إقليمي وتمكين الشركات متعددة الجنسيات من حرية تنظيم نشاطاتها في البلدان الثلاث أمريكا وكندا والمكسيك ووضع نظام إنتاجي إقليمي وهو ما أدى إلى سيطرة الأقطاب الثلاثة على المبادلات الدولية واستطاعت الشركات المتعددة الجنسيات أن تجد لها مكانة في الاقتصاد العالمي وهيمنتها على قطاعات كاملة من النشاط الاقتصادي العالمي.
    عوامل القوة الاقتصادية :
    * العوامل التاريخية و هي:
    1 - استفادتها من الثورة الصناعية منذ ظهور بوادرها الأولى .
    2 - استفادتها من مبدأ العزلة السياسة الذي تبنته منذ 1823م .
    3 - استفادتها من الحربين العالميتين 1 و 2 وخاصة الثانية .
    * العوامل الاقتصادية تتمثل في :
    - اتساع المساحة الصالحة للزراعة حوالي 57% من المساحة العامة أي 4.7مليون كم2(470 مليون هكتار و خصوبة التربة وتنوعها
    - وفرة المياه ( التساقط + الشبكة النهرية ) ملائمة المناخ وتنوعه
    - وفرة مصادر الطاقة :الفحم 960مليون طن . البترول 420مليون طن . الغاز الطبيعي 510مليار م3 . الكهرباء 4000مليار كيلو واط في الساعة
    - وفرة المعادن : الحديد 68 مليون طن . البوكسيت 1.6 مليون طن . النحاس 1.5 مليون طن . الفوسفات 54 مليون طن
    - وفرة الخامات الزراعية (قطن , قصب السكر , صوجا -وهو نبات غني بالزيوت-, لحوم )
    - وفرة رؤوس الأموال لقوة الاستثمارات الداخلية والخارجية
    - وفرة اليد العاملة (2.8% للزراعة , 34% للصناعة )
    - حيوية السوق الداخلية والأسواق الخارجية
    - التحكم في التكنولوجيا الحديثة واستغلالها في مجالات الزراعة الصناعة والخدمات .
    - تطور شبكة النقل ووفرة وسائل المواصلات
    مظاهر القوة الاقتصادية للو م أ :
    الزراعية : تنوع الإنتاج لفلاحي و احتلال المراتب الأولى في الكثير من المنتوجات كالذرة والقطن والقمح . استخدام الفلاح لأحدث الأساليب والتكنولوجيا ( الدور الزراعية . النطاقات ) والتعامل مع الشركات الكبرى .ضخامة الثروة الحيوانية .
    الصناعية : تكمن في ضخامة و استخدام احدث التقنيات و تنوع الإنتاج الصناعي واحتلالها للمراتب الأولى في عدة صناعات .
    الحديد والصلب 107 مليون طن . تكرير البترول 600مليون طن . السيارات 12 مليون سيارة . الصناعات الدقيقة و الفضائية والسينمائية
    - التجارية : في احتلالها المرتبة الأولى عالميا بنسبة 12% سنويا تقريبا من حجم المبادلات العالمية . المواد الصناعية أهم الصادرات و الواردات الأمريكية (%69 بالنسبة للواردات و %81 بالنسبة للصادرات) المواد الفلاحية (%7 بالنسبة للواردات و %3 بالنسبة للصادرات ). تتعامل الولايات المتحدة الأمريكية مع جميع دول العالم تقريبا خاصة كندا (%22 بالنسبة للصادرات و %19.5 للواردات ) و الاتحاد الأوربي (%21 بالنسبة للصادرات و %18 بالنسبة للواردات) و اليابان (%12 من الصادرات و %18 من الواردات ) .
    المالية : تبرز في ضخامة قيمة الواردات 1100مليار دولار وضخامة قيمة الصادرات 800مليار دولار .واعتماد الدولار الأمريكي كعملة عالمية . بورصة والت ستريت بنيويورك 1534 مليار دولار. الاستحواذ على نسبة عالية من الاستثمارات العلمية .
    - إضافة لما تتوفر عليه من وسائل مختلفة للنقل كالسكك الحديدية (km212433)و الطرق (km 6.370.05 ) و المسالك البحرية (km 41009) و المطارات (14695 مطار)
    - تستثمر الولايات المتحدة الأمريكية في جميع مناطق العالم خاصة الاتحاد الأوربي وكندا .
    - تتعامل الولايات المتحدة الأمريكية مع جميع مناطق العالم خاصة الاتحاد الأوربي ودول إفريقيا و دول الشرق الأوسط .
    اثر قوتها على العلاقات الاقتصادية العالمية :
    - جعل منها القوة الاقتصادية الأولى في العالم .
    - التحكم و الهيمنة على المؤسسات المالية والاقتصادية العالمية
    - احتكار إنتاج وتسويق العديد من السلع والمحاصيل
    - الضغط على العالم المتخلف من خلال صادراتها الغذائية ( السلاح الأخضر )
    - التأثير السلبي على الاقتصاد العالمي نتيجة الارتباط بعملتها وبورصاتها .الازمة المالية العالمية الحالية مثال .
    - الدخول في منافسة و حروب تجارية مع القوي الاقتصادية الأخرى اليلبان الاتحاد الاوربي الصين .
    واجـب منـزلي: أرسم خريطة الأقاليم الزراعية ثم خريطة الأقاليم الصناعية في الولايات المتحدة الأمريكية .

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 21, 2017 6:57 pm